دارمي كوم

حبيبي الزائر الغالي العزيز
اهلا وسهلا بيك صارت قديمة نفرشلك العينين والرمش خيمة
تبين انك غير مسجل في سجلاتنا....لاتدوخ رجاءا التسجيل السريع لايكلفك سوى دقيقة واحدة
استمتع معنا وشاهد الاقسام الخفية الممتعة....اقرا ما تشاء واكتب ما تشاء...فالمنتدى منكم واليكم..مع التقدير.
اخوكم رعد الاسدي
دارمي كوم

دارمي/ابوذية/موال/شعر/شعبي/قصائد/قصص/شعر فصيح/خواطر/ /نكات

انت الزائر رقم

ادعمونا في الفيسبوك

ساهم في نشرنا في الفيسبوك

المواضيع الأخيرة

»  دارمي اعجبني
الجمعة مارس 25, 2016 9:41 pm من طرف احمد جابر

» دارمي يموت
الأحد مارس 13, 2016 2:19 pm من طرف احمد اعناج

» ترحيب
الأربعاء يناير 20, 2016 4:16 am من طرف جاسم

» فضل قراءة قل هو الله احد في ايام رجب
الأحد نوفمبر 29, 2015 9:02 pm من طرف الملکة

» بمناسبت قرب عيد رمضان المبارك
الجمعة يوليو 17, 2015 3:34 am من طرف ابوسيف العويسي

» انه بدونك طفل
الإثنين مايو 25, 2015 7:02 am من طرف شاعرة الحنين

» ابتسم
الأحد مايو 17, 2015 4:11 am من طرف كاظم موسى قسام

» غضل قراءة قل هو الله احد في ايام رجي
الأحد مايو 17, 2015 4:00 am من طرف كاظم موسى قسام

» شجرة دارمي كوم
الأربعاء مايو 13, 2015 6:31 pm من طرف abbaslife1

» دارمي وقصته الحزينه..
الأربعاء مارس 04, 2015 11:10 am من طرف احمد اعناج

» عضو جديد
السبت ديسمبر 27, 2014 11:55 pm من طرف الكفاري

» صوت الظليمه ((كعده))
الأربعاء نوفمبر 26, 2014 8:13 pm من طرف خالد محمد مهدي الحجار

» رجوع السبايا (( أربعينيَّه))
الإثنين نوفمبر 24, 2014 1:19 pm من طرف خالد محمد مهدي الحجار

» مجلس لزيد الشهيد عليه السلام
الأحد نوفمبر 23, 2014 5:32 pm من طرف خالد محمد مهدي الحجار

» ردّينه ردّينه يبن أمي ردّينه
الأحد نوفمبر 23, 2014 1:32 pm من طرف خالد محمد مهدي الحجار

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

بلاد الزوار

free counters

اجمل ما قيل في الحب

اجمل ما قيل في الحب

    احاديث مشبوهة ومغرضة هدفها النيل من أويس القرني رضي الله عنه الجزء الثاني

    شاطر

    كاظم الشيخ موسى قسام
    شخصية مهمة
    شخصية مهمة

    ذكر
    عدد الرسائل : 1896
    العمر : 69
    العمل/الترفيه : مستثمر
    المزاج : جيد
    الطاقة :
    60 / 10060 / 100

    الجنسية : عراقي
    تاريخ التسجيل : 01/04/2010

    احاديث مشبوهة ومغرضة هدفها النيل من أويس القرني رضي الله عنه الجزء الثاني

    مُساهمة من طرف كاظم الشيخ موسى قسام في الخميس يناير 19, 2012 9:44 pm

    (46)


    ولما كان يوم صفين نادى مناد من أصحاب معاوية أصحاب علي : أفيكم أويس القرني ؟ قالوا : نعم فضرب دابته حتى دخل معهم ثم قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله يقول : خير التابعين أويس القرني.
    وأخبرني أحمد بن كامل القاضي ببغداد ، حدثنا عبدالله بن روح المدائني ، حدثنا عبيد الله ابن محمد العبسي ، حدثني إسماعيل بن عمرو البجلي ، عن حبان بن علي العنزي عن سعد بن طريف ، عن الأصبغ بن نباتة قال :
    شهدت علياً رضي الله عنه يوم صفين وهو يقول :
    من يبايعني على الموت ؟ ـ أو قال : على القتال ؟
    فبايعه تسع وتسعون قال : فقال :
    أين التمام ؟ أين الذي وعدت به ؟
    قال : فجاء رجل عليه أطمار صوف محلوق الرأس فبايعه على الموت والقتل [كذا] قال فقيل : هذا أويس القرني. فما زال يحارب بين يديه حتى قتل رضي الله عنه.
    وقال في تاريخ الخميس : 2 | 277 :
    وقتل مع علي خزيمة بن ثابت ذو الشهادتين وأويس القرني زاهد التابعين.
    وقال في المختصر الجامع : قتل من أهل العراق خمسة وعشرون ألفا ، منهم عمار بن ياسر ، وأويس القرني ، وخمسة وعشرون بدريا.
    وقال ابن عساكر قبل ختام ترجمة أويس بحديث : أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علية [كذا] بن الحسن الحسيني ، حدثنا القاضي محمد بن عبدالله الجعفي ، حدثنا الحسين بن محمد ابن الفرزدق ، أنبأنا الحسن بن علي بن بزيع ، حدثنا محمد بن عمر ، حدثنا ابراهيم بن إسحاق ، حدثنا عبدالله بن أذنية البصري ، عن أبان بن أبي عباش عن سليمان [كذا] بن قيس العامري : قال رأيت أويساً القرني بصفين صريعاً بين عمار وخزيمة بن ثابت.
    وتقدم في تعليق الحديث ( 347 ) في ص 286 عن ترجمة زيد بن صوحان من تاريخ





    (47)


    دمشق : 19 | 130 ، وفي تهذيبه : 6 | 14 ، بسند آخر أن أويس القرني قتل في الرجالة يوم صفين. انتهى.
    وكان ينبغي لهؤلاء المؤرخين أن يتقيدوا بمنهجهم في الأخذ بالأحاديث الصحيحة التي نصت على شهادة أويس مع علي عليه السلام في صفين ، وأن لا يشككوا الناس بسرد أحاديث ضعيفة في مقابلها.
    ولكن بغضهم لعلي عليه السلام يدفعهم دائماً الى ترك منهجهم والتشبث بالطحلب لكي يتخلصوا من أويس ، هذه الآية الربانية النبوية التي شهدت على حق علي عليه السلام وباطل خصومه ومقاتليه ، وحكمت عليهم بنصوص صحيحة عندهم بأنهم الفئة الباغية المحاربة لله ورسوله !!
    ترى أحدهم لا يشهد بأن الحق مع علي عليه السلام إلا مجبوراً ، كأنه يساق الى الموت !! ويبقى قلبه مشرباً بحب أعداء علي ومقاتليه ، وكأنه يقول لهم ( أحسنتم وتقبل جهادكم وطاعاتكم ) !!
    قال الحاكم في المستدرك : 3 | 402 :
    ذكر مناقب أويس بن عامر القرني رضي الله عنه.
    أويس راهب هذه الأمة ولم يصحب رسول الله صلى الله عليه وآله إنما ذكره رسول الله صلى الله عليه وآله ودل على فضله ، فذكرته في جملة من استشهد بصفين بين يدي أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه.
    سمعت أبا العباس محمد بن يعقوب يقول : سمعت العباس بن محمد الدوري يقول : سمعت يحيى بن معين يقول : قتل أويس القرني بين يدي أمير المؤمنين علي بن أبي طالب يوم صفين.
    حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا العباس بن محمد الدوري ، ثنا أبو نعيم ، ثنا شريك ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال : لما كان يوم صفين نادى مناد من أصحاب معاوية أصحاب علي أفيكم أويس القرني ؟ قالوا :





    (48)


    نعم ، فضرب دابته حتى دخل معهم ، ثم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله يقول : خير التابعين أويس القرني.
    أخبرني أحمد بن كامل القاضي ببغداد ، ثنا عبد الله بن روح المدايني ، ثنا عبيد الله بن محمد العبسي ، حدثني اسمعيل بن عمرو البجلي ، عن حبان بن على العنزي ، عن سعد بن طريف عن الأصبغ بن نباتة قال : شهدت علياً رضي الله عنه يوم صفين وهو يقول : من يبايعني على الموت ، أو قال على القتال ؟ فبايعه تسع وتسعون.
    قال فقال : أين التمام أين الذي وعدت به ؟
    قال فجاء رجل عليه أطمار صوف ، محلوق الرأس ، فبايعه على الموت والقتل ، قال فقيل هذا أويس القرني ، فما زال يحارب بين يديه حتى قتل رضي الله عنه.
    حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا العباس بن محمد الدوري ، ثنا علي بن حكيم ، ثنا شريك قال ذكروا في مجلسه أويس القرني فقال : قتل مع علي بن أبي طالب رضي الله عنه في الرجالة. انتهى.
    وقد تقدم من صحيح مسلم وغيره أن أويساً كان في صفين.
    راجع أيضاً : طبقات ابن سعد : 6 | 113 ـ 114 ، وغيره.

    6 ـ وجعلوا له قبرين في الشام ليبعدوه عن صفين


    في رحلة ابن بطوطة : 1 | 93 :
    أن جماعه من الصحابة صحبهم أويس القرني من المدينة الى الشام ، فتوفي في أثناء الطريق في برية لا عمارة فيها ولا ماء ، فتحيروا في أمره فنزلوا فوجدوا حنوطاً وكفناً وماء فعجبوا من ذلك وغسلوه وكفنوه...
    بعض المشاهد والمزارات بها ( الشام ) : فمنها بالمقبرة التي بين باب الجابية والباب الصغير... وقبر بلال مؤذن رسول الله ( ص ) ، وقبر أويس القرني ، وقبر كعب الأحبار. انتهى.

    (49)


    أما ابن تيمية الذي مذهبه تحريم زيارة القبور ، فقد صرح بأن قبر أويس الذي في الشام لا أصل له ، قال في كتابه زيارة القبور | 446 : أما هذه المشاهد المشهورة فمنها ما هو كذب قطعاً مثل المشهد الذي بظاهر دمشق المضاف الى اُبيّ بن كعب ، والمشهد الذي بظاهرها المضاف الى أويس القرني ، والمشهد الذي بمصر المضاف الى الحسين رضي الله عنه ، الى غير ذلك من المشاهد التي يطول ذكرها بالشام والعراق ومصر وسائر الأمصار ، حتى قال طائفة من العلماء منهم عبد العزيز الكناني كل هذه القبور المضافة الى الأنبياء لا يصح شيء منها إلا قبر النبي صلى الله عليه وسلم ، وقد أثبت غيره أيضاً قبر الخليل عليه السلام !!

    7 ـ وزعم بعضهم أن قبر أويس طار من الأرض


    قال في حلية الأولياء : 2 | 84 :
    حدثنا أبو بكر بن مالك ، ثنا عبد الله بن أحمد ، حدثني زكريا بن يحيى بن زحمويه ، ثنا الهيثم بن عدي ، ثنا عبد الله بن عمرو بن مرة ، عن أبيه عن عبد الله بن سلمة ، قال غزونا أذربيجان زمن عمر بن الخطاب ومعنا أويس القرني ، فلما رجعنا مرض علينا ـ يعني أويس ـ فحملناه فلم يستمسك فمات ، فنزلنا فإذا قبر محفور وماء مسكوب وكفن وحنوط ، فغسلناه وكفناه وصلينا عليه ودفناه !
    فقال بعضنا لبعض : لو رجعنا فعلمنا قبره ، فرجعنا فإذا لا قبر ولا أثر !!
    وقال اللواتي في تحفة النظار في غرائب الأمصار : 1 | 55 :
    فمن بعض المشاهد والمزارات بدمشق التي بين باب الجابية والباب الصغير قبر أم حبيبة بنت أبي سفيان أم المؤمنين ، وقبر أخيها أمير المؤمنين معاوية ، وقبر بلال مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، رضي الله عنهم أجمعين ، وقبر أويس القرني وقبر كعب الأحبار رضي الله عنهما.
    ووجدت في كتاب المعلم في شرح صحيح مسلم للقرطبي أن جماعة من



    (50)


    الصحابة صحبهم أويس القرني من المدينة الى الشام فتوفي في أثناء الطريق في برية لا عمارة فيها ولا ماء ، فتحيروا في أمره فنزلوا فوجدوا حنوطاً وكفناً وماء ، فعجبوا من ذلك وغسلوه وكفنوه وصلوا عليه ودفنوه ، ثم ركبوا فقال بعضهم : كيف نترك قبره بغير علامة ، فعادوا للموضع فلم يجدوا للقبر من أثر. انتهى.
    ومن الواضح أنهما روايتان أمويتان تريدان إبعاد قبر أويس عن صفين ، وتنفيان استشهاده مع علي عليه السلام !!

    8 ـ ورووا عن مالك أنه أنكر وجود أويس


    في سير أعلام النبلاء : 4 | 32 :
    قال أبو أحمد بن عدي في الكامل : أويس ثقة صدوق ، ومالك ينكر أويساً ! ثم قال : ولا يجوز أن يشك فيه. أخبار أويس مستوعبة في تاريخ الحافظ أبي القاسم ابن عساكر.
    ميزان الاعتدال : 1 | 279 :
    قال ابن عدي : ليس لأويس من الرواية شيء ، إنما له حكايات ونتف في زهده ، وقد شك قومه فيه ، ولا يجوز أن يشك فيه لشهرته ولا يتهيأ أن يحكم عليه بالضعف ، بل هو ثقة صدوق. قال : ومالك ينكر أويساً يقول : لم يكن. انتهى.
    ولعل إنكار مالك لوجوده فيه إن صح مبني على أن القرنيين قالوا لا نعرف نسبه فينا ، أو شككوا في وجوده بينهم !
    وقد تقدم أن مخابرات الخلافة كلفت ابن عمه بأذاه وتسقيط شخصيته ، فلا يبعد أن تكون هذه الشائعة من صنعهم.
    كما تقدم قول أويس عن رد فعل الخلفاء وعمالهم على نصحه لهم ( حتى والله لقد يقذفوننا بالعظائم ، ووالله لا يمنعني ذلك أن أقول بالحق ).
    وقوله ( نأمرهم بالمعروف وننهاهم عن المنكر ، فيشتمون أعراضنا ، ويرموننا



    (51)


    بالجرائم والمعايب والعظائم ، ويجدون على ذلك أعواناً من الفاسقين ، إنه والله لا يمنعنا ذلك أن نقوم فيهم بحق الله ) !.
    ومن المعروف للجميع أن الخلفاء ( ماعدا علياً عليه السلام ) لم يكن يتسع صدرهم للانتقاد ، وأن سياستهم قامت على أن المنتقد عدو ، بل الممتنع عن البيعة عدو.. وقد أرادوا قتل سعد بن عبادة في السقيفة ، وأشعلوا الحطب في اليوم الثاني لوفاة النبي صلى الله عليه وآله في دار علي وفاطمة ليحرقوه بمن فيه ! إن لم يبايعوا !! الخ.
    وعندما يكون منتقد الخليفة شخصية مهمة مبشراً به مشهوداً له من النبي صلى الله عليه وآله فإن جرمه يكون أكبر ، لأن كلامه يكون مؤثراً في الناس أكثر !
    وعليه فليس بعيداً أن تكون السلطة طلبت من القرنيين إنكار أويس ، أو تبرعوا هم بإنكاره خوفاً من تحميلهم مسؤولية معارضته !
    وهو عمل مألوف حتى في عصرنا من العشيرة التي لا تريد أن تتحمل مسؤولية ابنها المعارض للسلطة.
    ويؤيد ذلك سلوك أويس الفريد في العناية بالفقراء ، وتربيته مجموعة من الزهاد السائرين على نهجه ، وكان مركزهم في مسجد بالكوفة.. وأنه ورد عنه أنه كان يكرر ( ماذا لقيت من عمر ) وهو شبيه بالكلام الذي كانت تكرره فاطمة الزهراء عليها السلام..
    هذا ، ومن المحتمل أن محبي بني أمية أشاعوا عن مالك تشكيكه في وجود أويس القرني ، لأن أويساً كعمار بن ياسر رضي الله عنهما ظل شهادة صارخة من النبي صلى الله عليه وآله على أنهم أهل الباطل !
    * *


    ومن طريف ما جرى في عصرنا أن الإيرانيين بنوا في صفين ( الرقة ) مسجداً كبيراً ضمنوه قبر عمار بن ياسر وأويس القرني رضي الله عنهما ، وعندما كمل المشروع أقاموا لافتتاحه احتفالاً ودعوا بعض العلماء والمؤرخين لالقاء خطبهم فيه ، ومنهم

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 1:52 am